صورة مفبركة لنيمار تثير اللغط

أثارت الصورة المفبركة للاعب البرازيلي نيمار دا سيلف وهو أمام تمثال الطفل الذي يتبول، عليه، في العاصمة البلجيكية بروكسيل، لغطا كبيرا في الإعلام البلجيكي، سيما أن شخصيات معروفة ولها وزنها نشرتها على صفاتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.
وكان نيمار أثار الانتباه وهو يسقط مرارا في مونديال روسيا، حتى إن المهتمين بالإحصيات أكدوا أن اللاعب البرازيلي تجاوز حاجز 14 دقيقة في مجموع كل سقطاته، خلال مباريات منتخب بلاده، قبل أن يصطدم بالمناخب البلجيكي في الدور الثاني، ويخرجه من المونديال.
واستغل كثيرون تلك السقطات ليسخروا منها، كما استثمرتها شركة عالمية للوجبات السريعة في إشهار ساخر، واستعملها بلاجكة بإضافة تمثال الطفل الذي يتبول، ليظهر متبولا على نيمار.

Comments

comments

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

code