مساهمة المونديال في زيادة المواليد الفرنسيين

نفى موقع “بي إف أم تي في” الفرنسي أن يكون خبر مساهمة المونديال في زيادة المواليد الفرنسيين بعد تسعة أشهر من الآن صحيحا، مشيرا إلى أن دراسات علمية أثبتت أن ما يقل في هذا الموضوع لا أساس له من الصحة.

وعاد الموقع بقرائه إلى ما سبق أن قيل بعد مونديال فرنسا لسنة 1998، حين تفوق الفرنسيون في النهائي على نظرائهم البرازيليين بثلاثة أهداف لهدف، وفازوا باللقب، مشيرا إلى أنه لم تقع أي زيادات ملحوظة في المواليد بعد الموعد إياه بتسعة أشهر.

واستند القائلون بزيادة المواليد إلى معطيات غير مؤسسة علميا، مفادها بأن وجود الفرنسيين مع زوجاتهم طيلة المونديال، وبشكل مستمر، وفي ظل جو من المرح، واستعمال المشروبات الروحية، سيؤدي إلى زيادة كبيرة في عدد المواليد بعد تسعة أشهر من الحدث السعيد، المتمثل في فوز الفرنسيين للمرة الثانية في الناريخ بكأس العالم لكرة القدم.

Comments

comments

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

code